ليفربول يرفض مشاركة صلاح مع مصر واتحاد الكرة يصعد الموقف!

رفض نادي ليفربول الإنجليزي السماح للاعبه محمد صلاح بالانضمام إلى معسكر المنتخب المصري الاستعدادي لتصفيات كأس العالم قطر 2022 في سبتمبر/أيلول المقبل.

وقال اتحاد الكرة المصري في بيان رسمي اليوم الإثنين 23 أغسطس/آب، إن ليفربول اعتذر عن عدم إرسال محمد صلاح إلى معسكر منتخب الفراعنة الاستعدادي للقائي أنغولا والغابون بسبب إجراءات عزل اللاعبين لدى عودتهم من المشاركة الدولية لمدة 10 أيام، تماشيًا مع لوائح جائحة كورونا المعمول بها في المملكة المتحدة.

ويلعب المنتخب المصري أولى مباريات تصفيات مونديال قطر 2022 في القاهرة يوم الأول من سبتمبر المقبل ضد المنتخب الأنغولي، قبل أن يلاقي الغابون خارج الديار يوم 5 من الشهر ذاته، ضمن المجموعة السادسة من تصفيات القارة الإفريقية المونديالية.

بيان اتحاد الكرة المصري بشأن رفض ليفربول إرسال محمد صلاح

وقال الاتحاد المصري في بيانه الذي نشره عبر موقعه الرسمي: “يواصل الاتحاد المصري لكرة القدم اتصالاته المستمرة مع الاتحاد الدولي لكرة القدم، بشأن تسهيل مهمة انضمام اللاعبين الدوليين إلى منتخبات بلادهم للمشاركة في تصفيات كأس العالم التي تستوجب إعفاءهم من قيود السفر المفروضة عليهم في البلدان التي يلعبون فيها بسبب جائحة كورونا، حتى يتمكنوا من الانضمام إلى منتخبات بلادهم”.

مضيفا: “وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد تلقى خطابا من نادي ليفربول يعتذر فيه عن تعذر انضمام لاعبه محمد صلاح إلى صفوف المنتخب الوطني في معسكره المقبل، الذي يتضمن مواجهة أنغولا بالقاهرة والغابون بمدينة فرانسفيل خلال الجولتين الأولى والثانية لتصفيات القارة الإفريقية المؤهلة لكأس العالم”.

ويكمل البيان: “وأشار خطاب النادي الإنجليزي إلى الإجراءات الاحترازية المطبقة في إنجلترا لمواجهة تفشي فيروس كورونا في العالم الذي يضع العائدين من بعض الدول في عزل صحي إجباري لمدة عشرة أيام لدى عودتهم إلى إنجلترا”.

وختم الاتحاد المصري: “كما أعرب النادي الإنجليزي في خطابه عن أمله في أن يتفهم الاتحاد المصري اضطراره لذلك، في مواجهة تعرض اللاعب إلى حجر صحي لهذه المدة وتأثره بذلك بدنيًا، فضلًا عن عدم التأكد من ظروف مكان الحجر الذي تحدده السلطات الإنجليزية. يذكر أن نادي ليفربول اتخذ الموقف نفسه مع عدد من لاعبيه الأجانب”.

ليفربول يواصل منع صلاح من منتخب مصر

وكان النادي الإنجليزي قد رفض انضمام محمد صلاح إلى منتخب مصر الأولمبي الذي خاض منافسات كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، شهر يونيو/حزيران الماضي، بداعي حاجته إلى اللاعب خلال الفترة التحضيرية للموسم الجديد من البريميرليغ.

علما أن مدرب مصر الأولمبي شوقي غريب قد صرّح قبل الألعباب الأولمبية بأنه تحدث إلى مدرب ليفربول يورغن كلوب وأخذ منه الإذن بانتداب صلاح إلى طوكيو، لكن النادي نفى الأمر جملة وتفصيلًا.

كلمات دلالية
شارك المقال
  • تم النسخ
المقال التالي